فضيحة جديدة للشبيح ترجمان الأساورتي

في بداية الاقتتال في الشام، كانت عصابة البغدادي تعدم كل الأسرى قبل انسحابها من المقرات. نشر ترجمان الأساورتي -أحد شبيحة العصابة في تويتر يغرد من الرياض- فيديو بعنوان “الفضيحة الكبرى”، يدعي أن بعض الأسرى  الذين أعدمتهم عصابة البغدادي هم في الحقيقة من جنود العصابة وقتلتهم كتائب الثوار وألصقت التهمة بعصابة البغدادي. https://www.youtube.com/watch?v=AmeX6ap2AxY

في فيديو الشبيح ترجمان يظهر أبو زكريا التونسي أحد مرتزقة البغدادي على أنه أحد المقتولين، ثم يستدل بذلك على أن “الصحوات قتلت أسرى الدولة وألصقوا التهمة بالدولة”.

ومن أيام قليلة نشرت العصابة الإجرامية فيديو بعنوان “لحظة استشهاد أبو زكريا التونسي” يظهر فيه نفس المرتزق الذي ادعى الشبيح ترجمان أنه أحد المقتولين. https://www.youtube.com/watch?v=XJ5JvBM0AaA&feature=youtu.be

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s